Statement of Philosophy

Our Vision

We envision a time when our young women will lead the people to achieve peace; when the occupation ends and justice and human rights prevail in Israel and Palestine.

Our Philosophy

At Tomorrow’s Women, we believe that peace cannot be realized through force. We define peace not only as an absence of violence but also as the affirmative democratic and ongoing process of creating a culture in which all people’s rights are respected equally.

We acknowledge that we operate in a reality of occupation, in which the balance of power between two peoples is not equal. Individuals involved with our work hold many different ideas about political solutions but share a commitment to non-violence and the conviction that peace is possible.

We reject cynicism, hopelessness, victim mentality, and other self-defeating positions that serve as barriers to action. We have faith in the integrity and power of each individual and her potential to make change as well as the collective responsibility to work towards social justice and an end to the conflict.

Women’s perspectives, experience, and voices are currently under-represented in the peace process. Following resolution 1325 of the United Nations, we dedicate our work to women, believing that they will lead the change.

THEREFORE, in our organization, we will:

  • Respect the dignity of every human being and the right of all to live in peace.
  • Listen with compassion to all points of view.
  • Empower our young women to lead.
  • Strive for the courage to speak and act on behalf of peace, equality, and justice for all.

החזון שלנו

אנו שואפות לזמן בו הנשים הצעירות שלנו יובילו את העם להשיג שלום; כאשר הכיבוש מסתיים ושלטון הצדק וזכויות האדם מתקיימים בישראל ובפלסטין.

הפילוסופיה שלנו

رؤيتنا

نطمح لذلك اليوم الذي ستقود فيه شاباتنا الناس لتحقيق السلام ؛ عندما ينتهي الاحتلال وتسود العدالة وحقوق الإنسان في إسرائيل وفلسطين.

فلسفتنا

في نساء الغد، نؤمن أنه لن يتحقق سلام باستعمال القوة. فان تعريفنا للسلام لا يقتصر فقط على انعدام العنف، وانما على عملية بناء إيجابية وديمقراطية لثقافة شمولية تحترم حقوق الأفراد سواسية.

نحن نعلم أننا نعمل داخل واقع احتلال هرمي تتفاوت فيه القوى بين فئتين. بينما تتعدد التوجهات السياسية لدى الأفراد المشاركين في عملنا، نجتمع جميعا حول الالتزام ضد العنف والقناعة بأن السلام ممكن.

نحن نرفض السلبية، اليأس، ثقافة الضحية، وكل أساليب الهدم الذاتي التي تشكل عقبات أمام العمل. ونؤمن بنزاهه وقوة كل من الافراد الناشطة وبقدرتها على احداث التغيير وكما نؤمن بالمسؤولية الجماعية للعمل من اجل العدالة الاجتماعية وانهاء الصراع.

عملية السلام، على ما هي اليوم، تفتقر للأصوات، التجارب ووجهات النظر النسائية. تبعا لقرار الأمم المتحدة رقم 1325، نحن نكرس عملنا للنساء، وذلك ايمانا منا بأنهن سوف تقدن التغيير.

من هنا، فإننا في مشروعنا هذا:

  • نحترم كرامة الانسان وحق الجميع في العيش بسلام.
  • نصغي بتقبّل لجميع وجهات النظر.
  • نمكّن نساءنا الشابات على القيادة.
  • نسعى لبلوغ الشجاعة في القول والعمل لأجل السلام، المساواة والعدل للجميع.